تقرير شام الإقتصادي 16-05-2016

16.أيار.2016

في هذا التقرير:
•تداولات سوق دمشق تهبط لنحو مليون ونصف المليون ليرة.
•التجارة الداخلية تنفي خفض مخصصات المخابز الاحتياطية.
•مصدر مالي ينفي أي نية لزيادة الرواتب قريباً.
•الزراعة تعوّض الفلاحين المتضررّين بأكثر من 340 مليون ليرة.
•المصرف الصناعي يحصّل نحو 190 مليون ليرة من ديونه المتعثّرة.
•نحو 18 مليار ليرة ديون السورية للاتصالات حتى نيسان الماضي.
• أسعار الذهب والعملات والمحروقات في دمشق ليوم الأثنين 16\05\2016



•أغلقت “سوق دمشق للأوراق المالية” جلسة تداول الاثنين الواقع في 16 أيار 2016، بحجم تداول قدره 9.651 سهم موزعة على 17 صفقة،  بقيمة تداولات إجمالية بلغت 1.544.186 ليرة، حيث انخفض حجم وقيمة التداول عن الجلسة الماضية،في حين انخفض مؤشر “سوق دمشق للأوراق المالية”  -6.13 نقطة عن الجلسة السابقة، مغلقاً على قيمة  1.515 نقطة وبنسبة تغير  سالبة قدرها -0.40%، وكانت أسهم الشركات المدرجة مرتبة حسب قيمة التداول كالتالي:                                              
1 – بنك سورية الدولي الإسلامي”SIIB”: تم تداول 2.600 سهم بقيمة تداول إجمالية 605.150 ليرة من خلال صفقتين، ليغلق سهمه على سعر 232 ليرة، منخفضاً عن سعر إغلاق جلسة التداول الماضية -2%.
2 – بنك الشام “CHB”: تم تداول 2.800 سهم بقيمة تداول إجمالية 399.975 ليرة، من خلال 5 صفقات ليغلق سهمه على سعر 142.85 ليرة، منخفضاً عن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة -0.97%.  
3 – بنك قطر الوطني- سورية “QNBS”: تم تداول 2.159 سهم بقيمة تداول إجمالية 315.577 ليرة، من خلال 6 صفقات ليغلق سهمه على سعر 146 ليرة، منخفضاً عن سعر إغلاق جلسة التداول الماضية -0.87%.


•أكد مصدر مسؤول في “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك”أن الازدحام الذي شهدته بعض الأفران خلال اليومين الماضيين لا مبرر له على الإطلاق،نافياً ما وصفه بالإشاعات حول تخفيض إنتاج الأفران، قائلاً: “ما دامت هذه الأفران تعمل على مدار 16 ساعة في حدها الأدنى، و20 ساعة في حدها الأقصى، وتوجد لديها وفرة من مادة الدقيق والمواد المساعدة كالخميرة والملح وغيرها من مستلزمات إنتاج مادة الخبز، إضافةً إلى وجود المخازين الإضافية في المخابز”،كما أن المخابز الآلية التي هي الحامل الرئيسي لإنتاج مادة الخبز، تعمل على مدار 24 ساعة وبأقصى طاقاتها الإنتاجية، التي قد تصل إلى 45 طناً باليوم، ولا تشهد مخابزها أي حالة ازدحام، إضافةً للمخابز التموينية الخاصة التي تمت مؤخراً دراسة حاجتها الفعلية من الدقيق، وزيادة مخصّصاتها بما يتناسب مع الحاجة الفعلية لكل مخبز واحتياجات كل منطقة،وأوضح معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عماد الأصيل، أن الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخراً تهدف للحفاظ على خطوط التشغيل والإنتاج بالمخابز، وإعادة تنظيم عملها وإنتاجها بما يضمن الحدّ من الهدر أو أي خلل قد يطرأ، وبالتالي الوصول إلى استثمار الطاقة الإنتاجية الفعلية، بشكل سليم والتي تتراوح ما بين 10.5-13.5 طن، حسب الاحتياجات الفعلية لكل منطقة،وبالتالي الحفاظ على نوعية ومواصفات الخبز والدقيق، نظراً لعوامل الطقس وارتفاع درجات الحرارة، مما يلحق أضراراً بالطحين إذا كدّسناه بالمخابز وقد يتعرّض للتسوس والصعوبة في التعقيم،وأشار الأصيل إلى أن عملية توزيع المخصصات تختلف من مخبز إلى آخر حسب حاجة المنطقة التي يخدمها المخبز، مشدّداً على أنه لا يوجد أي تخفيض لمخصصات الأفران، وأن سعر ربطة الخبز مازال ثابتاً 50 ليرة بوزن 1300غ، وليس هناك أي زيادة أو تغيير في وزن الربطة أو سعرها،يذكر أن رئيس “لجنة المخابز الاحتياطية” موسى السعدي، أن الطلب على مادة الخبز زاد خلال اليومين الماضين بنحو 25%، لافتاً لاستمرار تأمين الخبز بإنتاج جيّد، ومنع حدوث أي اختناقات أو ازدحامات، حيث يجري العمل على إعداد دراسة مخصّصات الدقيق بالشكل المطلوب.


•نفى مصدر مسؤول في “وزارة المالية”ما أشيع مؤخراً عن دراسة تجريها الوزراة لزيادة رواتب وأجور العاملين في الدولة،يأتي ذلك بعد انتشار خبر تناقلته بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول دراسة تجريها الوزارة بهدف رفع الرواتب، ليتبيّن فيما بعد أنها مادة قديمة منشورة في أحد الصحف بتاريخ 14-7-2014،وكانت آخر دراسة أجريت حول تكاليف المعيشة في العاصمة دمشق، أظهرت أن الحد الوسطي لتكاليف معيشة الأسرة السورية في العاصمة يبلغ 220 ألف ليرة، في حين لا يتجاوز وسطي الأجور 26500 ليرة،يذكر أن أسعار الصرف شهدت ارتفاعاً مستمراً خلال الفترة الماضية ووصلت مستويات قياسية، ما أثّر على أسعار معظم السلع في الأسواق السورية.


•أكد مدير صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية في “وزارة الزراعة والاصلاح الزراعي” محمد البحري، أنه تم التعويض الذي تم إقراره للمزارعين المتضرّرين في 4 محافظات، جرّاء الكوارث الطبيعية التي حدثت خلال العام الماضي، بلغ 343 مليون ليرة و336 ألف ليرة،شملت التعويضات محافظة ريف دمشق حيث كان نصيب منطقة قطنا 93 مليوناً و 386 ألف ليرة، توزّعت على 1325 مزارعاً، بينما بلغت قيمة التعويضات في منطقة يبرود 185 مليوناً و258 ألف ليرة شملت 949 فلاحاً،في حين كان نصيب محافظة القنيطرة 49 مليون ليرة، منحها الصندوق لـ1743 مزارعاً متضرّراً، كما تمّ تعويض المزارعين المتضررين في محافظة اللاذقية بحوالي 4 ملايين ليرة، توزعت على 171 مزارعاً، فيما بلغت تعويضات فلّاحي محافظة حماة نحو 3 ملايين و250 ألف ليرة تم توزيعها على 49 مزارعاً متضرراً،يذكر أن موجة البرد الأخيرة التي ضربت المرتفعات الجبلية، تسبّبت بضرر في محصول التفاح باللاذقية تراوح بين 30-60%، حسب ما أوضح مدير زراعة اللاذقية.


•كشف تقرير صادر عن “المصرف الصناعي”أن إجمالي المبالغ المحصّلة من القروض المتعثّرة حتى نهاية الربع الأول من العام الجاري بلغت 192.3 مليون ليرة،بعد أن تجاوز حجم الديون المتعثّرة لدى المصرف، قبل نفاذ القانون 26 للعام الماضي 20.9 مليار ليرة، فيما بلغ حجم الديون المتعثرة التي تم قبول تسويتها حتى تاريخه نحو 204.5 ملايين ليرة،وأضاف التقرير أن إجمالي الأموال الجاهزة لدى المصرف في الصناديق ولدى “مصرف سورية المركزي” بلغ نحو 7.5 مليارات ليرة، كما بلغت سيولة المصرف 22%، وسجّلت قيمة الكفالات المصدّرة حتى نهاية الربع الأول نحو 4.5 مليارات ليرة،وبيّن التقرير أن عدد المقترضين المتعثّرين من المصرف، الملاحقين قضائياً بلغ 6481 حتى نهاية الربع الأول، كما بلغ عدد الممنوعين من السفر وفق قرارات صادرة عن المحاكم المصرفية 6493 شخصاً، حيث لا يشمل هذا العدد المقترضين المتعثّرين في محافظات حمص ودرعا ودير الزور والرقة وإدلب،وأضاف التقرير أن عدد العملاء المتعثّرين قبل نفاذ القانون رقم 26 / 2015، الخاص بتسوية الديون المتعثّرة لدى المصارف العامة، بلغ 7200 متعامل، فيما وصل عدد العملاء المتعثّرين المتقدّمين بطلبات لتسوية ديونهم وفق القانون المذكور إلى 250 متعاملاً،في حين بلغ عدد العملاء المتعثّرين الذين تم قبول تسوية ديونهم 178 متعاملاً، منهم 109 شخصاً سدّدوا كامل كتلة الدين، و55 متعاملاً سدّدوا كامل الأقساط المستحقة، و14 متعاملاً أجروا تسوية لجدولة ديونهم حسب المدد التي حدّدها القانون 26 / 2015.


•كشف مدير عام “الشركة السورية للاتصالات”بكر بكر أن حجم ديون الشركة للهاتف العادي تجاوزت مع نهاية نيسان الماضي 18 مليار ليرة،مؤكداً أن نسب التحصيل لم تتطوّر خلال الأعوام الأخيرة، بسبب ظروف الأزمة وتداعياتها على المشتركين مثل تغيّر أماكن إقامتهم، حيث سجّلت نسب التحصيل لكل مشتركي الهاتف الثابت في 2012 نحو 82%، وفي 2013 بلغت 81.7%، لتتحسّن قليلاً في 2014 إلى 84.7%، لتنخفض مجدداً إلى 83.6% في العام الماضي،بدوره أوضح مدير الإدارة التجارية في الشركة أحمد سنبل، أن عدد خطوط الهاتف الثابت المبيعة خلال الربع الأول من العام الجاري بلغت 30 ألف هاتف، ليبلغ العدد الإجمالي لخطوط الهاتف الثابت المنفّذة لدى الشركة 3.5 ملايين هاتفـ،موزّعة على المحافظات كالتالي، نحو 696 ألف هاتف في حلب، و657 ألف هاتف في ريف دمشق، في حين بلغت هواتف دمشق 597 ألف هاتف، وفي اللاذقية 300 ألف، وحلّت محافظة القنيطرة في نهاية القائمة بواقع 13 ألف هاتف.
يذكر أن “الشركة السورية للاتصالات” أعلنت مؤخراً أنها ركّبت خلال الشهر الماضي أكثر من 8200 رقم هاتفي جديد في مختلف المحافظات، بينما تم تركيب نحو 46924 رقماً هاتفياً جديداً، في معظم المحافظات منذ بداية هذا العام وحتى بداية أيار الجاري.



• الأثنين 16\05\2016:
دولار أمريكي:
                    البنك المركزي: مبيع 513  .......... شراء 512
                       سعر السوق: مبيع  630       .......... شراء 625
يورو:
                    البنك المركزي: مبيع 412.95 .......... شراء 413.66
                       سعر السوق: مبيع  712      .......... شراء 706
ريال سعودي:
                    البنك المركزي: مبيع 75.44  .......... شراء 74.91
                        سعر السوق: مبيع 168     .......... شراء 166
درهم إماراتي:
                    البنك المركزي: مبيع 77.02   .......... شراء 76.49
                       سعر السوق: مبيع  171      .......... شراء 168
دينار أردني:
                    البنك المركزي: مبيع 398.73 .......... شراء 395.95
                       سعر السوق: مبيع  882      .......... شراء 874
الليرة التركية:
                       سعر السوق: مبيع  211     .......... شراء 208
جنيه مصري:
                    البنك المركزي: مبيع  35.24 .......... شراء 34.99
                       سعر السوق: مبيع  55       .......... شراء 53
غرام الذهب:    عيار21 (1غرام): 22500ل.س
                 عيار18 (1غرام): 19286ل.س
أونصة الذهب: 803000ل.س
الليرة الذهبية السورية : 186000ل.س
الليرة الذهبية عيار 22: 194000ل.س
الليرة الذهبية عيار 21: 186000ل.س
غرام الفضة: 346ل.س

لتر البنزيـــن : 160 - 350 ل.س
لتر المــازوت: 135 - 200 ل.س
اسطوانة الغاز: 1900 - 3500 ل.س

خزان الماء سعة 1000 لتر: 2500 ل.س
الخبز الحكومي 1كغ: 50 - 150  ل.س
الخبز السياحي 1كغ : 170 - 300 ل.س
الطحين 1كغ: 190 ل.س

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة