قيادي في "ب ي د" سهل فرار ثلاث "دواعش" من سجن بالحسكة

15.نيسان.2019

قالت مصادر إعلام محلية شرقي سوريا، إن قيادي في ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي "ب ي د" سهل هروب ثلاثة مقاتلين من تنظيم "داعش" من أحد سجون الميليشيا بريف الحسكة الجنوبي.

وذكر موقع "الخابور" أن ثلاثة عناصر من تنظيم "داعش" فروا من معتقل لميليشيا "ب ي د" في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد، لافتاً إلى أن السجناء الثلاث تم نقلهم من سجن مدينة الشدادي إلى سجن صغير في قرية العطالة بريف الحسكة الجنوبي.

وأشار المصدر إلى أن قياديا في ميليشيا "ب ي د" يدعى (الخال) سهل هروب عناصر "داعش" من المعتقل، مقابل مبالغ مالية كبيرة تقدر بنحو 5 آلاف دولار أمريكي عن كل واحد من، لافتا أن القيادي و بقصد التغطية على تعاونه كلف عناصر "ب ي د" بالبحث عن الفارين بالمنطقة.

يشار إلى أن "ب ي د" يسجن مئات المقاتلين من عناصر "داعش" في معتقلات خاصة وخاصة في جنوبي الحسكة وحقل العمر النفطي في دير الزور وغيرها، وثبت بالدليل القاطع أكثر من مرة أن قادة "ب ي د" يقومون بتسهيل خروج هؤلاء من السجون بلا محاكمة بشرط مغادرتهم مناطق سيطرة "ب ي د" إلى المناطق المحرر أو تركيا أو شمال العراق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة