عناصر "ب ي د" يطلقون النار على الأهالي الرافضين للتجنيد الإجباري بتل حميس

06.كانون1.2019

أصيبت سيدة وشاب برصاص ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" خلال مداهمتها قرية "خويتلة الجوالة " بريف القامشلي الشرقي.

وقال ناشطون في شبكة "الخابور" إن الأهالي تصدوا لدورية تابعة لميليشيا "ب ي د" داهمت، اليوم الجمعة، قرية خويتلة الجوالة التابعة لناحية تل حميس بهدف سوق الشباب إلى التجنيد الإجباري.

وأشار المراسل إلى أن سيدة وشاب أصيبا بجروح، جراء إطلاق عناصر ميليشيا "ب ي د" النار بشكل عشوائي على أهالي القرية، موضحا أن الجريحين هما السيدة (رخيصة الحديد) والشاب (عليوي المطوري)

ولفت إلى أن عناصر دورية "ب ي د" اعتدوا على رجل مسن كذلك يدعى (يوسف التمران).

يشار إلى أن ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" تفرض التجنيد الإجباري في مناطق سيطرتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة