طيران التحالف ينفذ مجزرة جديدة بحق النازحين في ديرالزور حصيلتها 40 شهيدا

09.تشرين2.2018

متعلقات

أكد ناشطون وقوع مجرزة مروعة في مدينة هجين بريف ديرالزور الشرقي، جراء قصف استهدف تجمعات للنازحين في المدينة راح ضحيتها قرابة ال40 شهيدا وعدد من الجرحى.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن 40 مدنيًا قتلوا جراء قصف للتحالف الدولي على مدينة هجين، وأشارت إلى أن هناك جرحى حالتهم خطيرة ما قد يرفع عدد القتلى بشكل أكبر.

وشنت طائرات التحالف الدولي عشرات الغارات الجوية اليوم على مناطق سيطرة تنظيم الدولة، حيث قالت شبكة فرات بوست أن الطائرات استهدفت أحياء مدينة هجين وتركزت الغارات على المنطقة من حي الحومة في المدينة الى بلدة ابو الحسن بريف مدينة البوكمال.

كما أكدت الشبكة مقتل أبو عمر داريا أحد أمنيي تنظيم الدولة برفقة 6 من عناصره جراء غارة جوية من طائرات التحالف قرب مشفى هجين يوم أمس.

إلى ذلك فقد استهدف الحرس الثوري الإيراني مواقع عدة تابعة لتنظيم الدولة بريف ديرالزور اليوم ويوم أمس بعشرات القذائف والصواريخ، حيث رآها مراقبون محاولة لمساندة قسد وقوات التحالف في عملياتها ضد التنظيم، حيث يعتقد ناشطون أن المجزرة التي وقعت في هجين سببها القصف الإيراني وليس قصف التحالف الدولي.

والجدير ذكره أن طيران التحالف الدولي تسبب بوقوع مجزرة قبل أكثر من شهر جراء استهداف محيط مسجد عثمان بن عفان في بلدة السوسة ما أدى لاستشهاد أكثر من 50 مدنيا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة