بعد عامين من مقتله ... إيران تتعرف على جثة قائد لواء زينبيون بحماة وتنقله إلى طهران

12.حزيران.2019

متعلقات

كشفت وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية عن نقل جثمان قائد لواء زينبيون إلى طهران بعد عامين على مقتله في مدينة حماه السورية.

ووفقا للوكالة، فقد تم التعرف مؤخرا على هوية قائد لواء زينبيون بعد إجراء فحص DNA وتم نقله إلى طهران على أن يوارى الثرى غدا الخميس، في حين لم توضح وكالات الأنباء الإيرانية كيف قتل، لكنها أشارت إلى أن "جسده بلا رأس وبلا يد".

وأفادت الوكالة بأن محمد جنتي المعروف بالحاج حيدر، كان قائد لواء زينبيون الذي يضم مقاتلين باكستانيين دربهم فيلق القدس في الحرس الثوري للقتال في سوريا.

وقتل القيادي في أبريل 2017 في منطقة تل ترابي في محافظة حماه وقال فيه قاسم سليماني: "كان من أفضل من حولي".

وخسرت ميليشيات إيران في سوريا عشرات الألاف من القتلى والجرحى على جبهات القتال في مساندة نظام الأسد ضد فصائل المعارضة وداعش، بينهم قيادات كبيرة في حزب الله والحرس الثوري الإيراني وميليشيات أخرى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة