انتقام الجبناء .. 17 شهيداً بقصف جوي للنظام وروسيا على أسواق شعبية وسجن بإدلب

02.كانون1.2019

استشهد 17 مدنياً، وجرح العشرات اليوم الاثنين، بقصف جوي للنظام وروسيا على بلدات ومدن ريف إدلب، انتقاماً من المدنيين، حيث ركز القصف على استهداف الأسواق الشعبية وسجن إدلب المركزي.

وأحصى نشطاء استشهاد عشرة مدنيين بينهم سيدتين وجرح العشرات، بقصف جوي لطيران النظام على سوق الهال بمدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، في مجزرة كبيرة لم تشهدها المدينة منذ أكثر من شهر.

واستهداف طيران النظام الحربي سوق الهال في مدينة سراقب، تسبب بسقوط شهيد وعدد من الجرحى بين المدنيين، كما استشهد مدني بقصف مماثل على قرية الكنائس بريف إدلب الشرقي.

وفي إدلب، استهدفت ثلاث طائرات حربية روسية بأكثر من 12 غارة جوية سجن إدلب المركزي، تسببت بسقوط خمسة مدنيين بينهم سيدة وطفلين، يتوقع أنهم من السجناء، في وقت تروج بعض المصادر أنهم كانوا في زيارة لسجين.

وكان قال الائتلاف الوطني في بيان له اليوم، إن النظام وحلفاؤه يشنون حرباً حقيقية على كل أشكال الحياة في ريف إدلب من خلال غارات تنفذها طائرات النظام وطائرات الاحتلال الروسي بالإضافة إلى عمليات قصف وتدمير تنفذها ميليشيات إيرانية إرهابية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة