اسرائيل : هدنة الجنوب ستسهم في زيادة الوجود الايراني في سوريا

17.تموز.2017

عارضن الحكومة الاسرائيلية، الهدنة التي تم إعلانها في جنوب سوريا في 9 يوليو/تموز، بعد الاتفاق عليها من قبل روسيا والولايات المتحدة والأردن، لأن هذا الاتفاق من شانه أن يزيد التواجد الايراني في سوريا.

 

ونقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، "بنيامين نتنياهو"، كشف عن موقفه من هذه الهدنة، التي وضعت حدا للأعمال القتالية بين نظام الأسد والمعارضة السورية، في المحافظات الواقعة على حدود سوريا مع العراق والأردن، خلال زيارته إلى باريس، حيث التقى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون.

 

واعتبر نتنياهو في تصريح له بعد لقائه ماكرون، يوم الأحد، إن اتفاق جنوب سوريا يزيد من الوجود الايراني فيها، لذا فإن تل أبيض تعارض الاتفاق حول وقف إطلاق النار في الجنوب السوري.

 

من جانبه، أوضح مسؤول إسرائيلي رفيع طلب عدم الكشف عن هويته، في حديث للصحيفة، أن أسباب موقف إسرائيل هذا تعود إلى مخططات إيران لتوسيع وجودها العسكري في سوريا، وبحسب معلومات استخباراتية، فإن ايران تقيم على أراضي سوريا قاعدة عسكرية لقواتها الجوية وأسطولها البحري الحربي، بالإضافة إلى إرسال مجموعة من الخبراء العسكريين إلى تلك البلاد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة