إلهام أحمد" تدعو الاتحاد الأوروبي لـ "تجميد علاقاتها الدبلوماسية مع تركيا"

10.تشرين1.2019
الهام احمد
الهام احمد

متعلقات

طالبت "إلهام أحمد"، الرئيسة التنفيذية لـ "مجلس سوريا الديمقراطية" اليوم الخميس، في بروكسل، دول الاتحاد الأوروبي إلى "تجميد علاقاتها الدبلوماسية مع تركيا عبر استدعاء سفرائها فوراً" في ضوء العملية التركية "نبع السلام" شرق الفرات.

وقالت أحمد للصحافيين "نريد تدخلاً عاجلاً في هذه الأزمة، يجب وقف هذه الهجمات سريعاً"، مطالبة مجلس الأمن الدولي باتخاذ قرار في شأن "منطقة حظر جوي"، كما لفتت إلى أن "الانسحاب الأميركي جعلنا في خطر"، محذرة من خطر فرار دواعش معتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل رأس حربة في قتال التنظيم.

وزعمت أن "أحد السجون الذي يضم عناصر في تنظيم داعش وتسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية، قصفته مقاتلات تركية الأربعاء، مع احتمال فرار عناصر في التنظيم كانوا فيه".

وخاطبت أحمد الرئيس الأميركي قائلة "نطلب من (دونالد) ترمب أداء دور بهدف إيجاد حل سياسي والبدء بحوار، بدل التخلي عنا والسماح لتركيا بمهاجمتنا"، مشددة أنه "على الولايات المتحدة أن تأخذ في الاعتبار أننا دفعنا ضريبة باهظة"، لافتة إلى مقتل 11 ألف مقاتل من قوات سوريا الديمقراطية في القتال ضد تنظيم داعش.

يأتي ذلك في وقت تتواصل عمليات الجيشان التركي والوطني السوري، ضمن معركة "نبع السلام" على الحدود السورية التركية شرق الفرات، تمكن خلالها الجيشان من تحرير عدة قرى وبلدات، ترافقت مع معارك عنيفة وقصف جوي ومدفعي مكثف.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة