إدارة الهجرة التركية تؤكد خلو مراكز إيواء اللاجئين من أي إصابات بـ "كورونا"

07.نيسان.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أكد مسؤولون في إدارة الهجرة التابعة لوزارة الداخلية التركية، خلو مراكز إيواء اللاجئين ومراكز إعادة طالبي اللجوء، من أي إصابات بفيروس كورونا، في وقت وأكدوا مواصلتهم إجراء عمليات التعقيم لمراكز إيواء اللاجئين وطالبي اللجوء بشكل دوري.

وبحسب معلومات نقلتها وكالة "الأناضول" عن المسؤولين، يعيش 63 ألفا و718 سوريا، في 7 مراكز إيواء مؤقتة للاجئين في 5 ولايات تركية.

وأكد المسؤولون أنهم اتخذوا كافة تدابير الوقاية من الإصابة بالفيروس، في مراكز إيواء اللاجئين، من تكثيف أنشطة التعقيم وفرض ارتداء الكمامات، إلى جانب زيادة التوعية بالنظافة الشخصية.

ولفت المسؤولون إلى إخضاع كافة الأجانب الجدد في 28 مركزا لإعادة طالبي اللجوء، لفحص طبي ثم لحجر صحي مدة 14 يوما، ولفت المسؤولون إلى منع مغادرة أي طالب لجوء، مراكز الإيواء في هذه الفترة.

وكان سجل إصابة طالبة لجوء تعيش في مخيم للمهاجرين قرب أثينا بفيروس كورونا المستجد، حسبما أعلنت وزارة الهجرة اليونانية، بعد أن أجري فحص لهذه السيدة بعدما ولَدت في مستشفى في العاصمة اليونانية، فتبين إصابتها بالفيروس.

وهذه كانت هي أول إصابة تسجّل في صفوف طالبي اللجوء الذين يعيشون في مخيمات في اليونان، علما بأن الحكومة اليونانية أجرت عدة حملات تلقيح في السنوات الماضية، لكن أي فحوص لم تجر للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وحتى ظهر الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و358 ألفا، توفي منهم أكثر من 75 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 293 ألفا، بحسب موقع "Worldometer".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة