نائب روحاني : إيران تمر بوضع صعب جدا

02.كانون1.2019

قال النائب الأول لرئيس الجمهورية الإيراني، إسحق جهانجيري، إن "الوضع الحالي في البلاد هو أحد أصعب الأوضاع منذ الثورة الإسلامية، نتيجة تركيز الأميركيين والضغوط على الحياة المعيشية للإيرانيين"، في إشارة إلى العقوبات الأميركية على طهران.

وبحسب ما نقلت وكالة أنباء "إيرنا" الرسمية، أضاف نائب الرئيس الإيراني: "أميركا لم تستطع تصفير صادرات النفط الإيراني ولدينا الطرق البديلة لبيع النفط".

ونفس التعبير استخدمته صحيفة "نيويورك تايمز" New York Times الأميركية، الأحد، حيث قالت إن إيران شهدت اضطرابات سياسية ضخمة، وصفتها بأنها الأكثر دموية منذ الثورة الإسلامية قبل 40 عاماً، حيث تسببت في مقتل ما لا يقل عن 180 متظاهراً.

اعترفت حاكمة مقاطعة قدس، الواقعة غرب محافظة طهران، ليلى واثقي، بأنها أمرت شخصياً قوات الشرطة بإطلاق النار على المتظاهرين...

وأضافت أن الاحتجاجات المنسقة انتشرت في أكثر من 29 محافظة إيرانية من أصل 31 محافظة، وتم مهاجمة 50 قاعدة عسكرية إيرانية، وخرجت مدن عن السيطرة، وهو ما شكل صدمة للنظام الإيراني، بحسب ما أقرّ به وزير الداخلية الإيراني.

وشهدت عدة مدن إيرانية مظاهرات واحتجاجات واسعة ضد قرار اتخذته حكومة حسن روحاني برفع أسعار المحروقات، حيث اتسعت رقعة الإحتجاجات لتشمل مناطق جديدة، واقرت الحكومة الإيرانية رفع أسعار المحروقات عدة اضعاف بنسبة 300 بالمئة، حيث خرجت مناطق في الأهواز ومعظم المدن في محافظة خوزستان في مظاهرات احتجاجية. واعتدت القوات القمعية على المواطنين المحتجين الذين قطعوا طريق ”ملاثاني“ السريع، وهتفوا «اتركوا سوريا وفكروا في حالنا».

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة