قاسمي: بريطانيا ارتكبت "خطأ استراتيجي صارخ" بتصنيف "حزب الله" على قوائم الإرهاب

04.آذار.2019

متعلقات

علّق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، الإثنين، على قرار بريطانيا، إدراج حزب الله اللبناني على قوائم الإرهاب وحظر جميع أجنحته، مشيرا إلى أن ذلك يشكل "خطأ استراتيجيا".

ورأى قاسمي أن دعم الحزب هو القرار الصحيح بدلا من إدراجه على قوائم الإرهاب، لأنه يحارب الإرهاب، وأشار إلى أن قرار لندن سيؤثر سلبا على استقرار المنطقة وأمنها، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن العديد من الدول الأوروبية رفضت الإجراء البريطاني، مشيرا إلى لندن وقعت بـ"خطأ استراتيجي صارخ".

يذكر أن الداخلية البريطانية كانت قد أدرجت حزب الله على قوائم الإرهاب، مؤخرا، وفرضت حظرا على جميع أجنحته، لعدم قرتها على التفريق بين نشاطه العسكري المزعزع وجهود السياسية السلمية، وفقا لوزير الداخلية البريطاني ساجد جويد.

وسبق أن أدانت حكومة نظام الأسد في بيان صادر عن وزارة خارجيتها، القرار البريطاني بإدراج ميليشيا "حزب الله" اللبناني على لائحة التنظيمات الإرهابية، معتبرة أن هذا يشكل دليلا على "العداء التاريخي المستحكم لبريطانيا ضد الأمة العربية"

من جهته، رحب "رياض الحسن" أمين سر الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني، بقرار الحكومة البريطانية اعتبار ميليشيات حزب الله بكافة أجنحتها السياسية والعسكرية، تنظيماً إرهابياً، وذلك على خلفية ممارساتها الإرهابية في المنطقة وعلى الأخص ارتكاب جرائم الحرب إلى جانب قوات الأسد بحق المدنيين في سورية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة