هجوم لعنصر من داعش على دورية لبنانية يوقع قتيلاً وجرحى

04.حزيران.2019

قُتل عريف في قوى الأمن الداخلي اللبنانية وجُرح اثنان آخران، في هجوم بقنبلة يدوية على دورية أمنية في مدينة طرابلس شمال البلاد، مساء أمس، نفذته مجموعة يقودها «داعشي» عائد من سوريا.

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام، عن بيان أمني، أن «مجموعة من بينها المدعو (ع. م.) أقدمت على الاعتداء المسلح على دورية لقوى الأمن الداخلي في طريق الميناء في طرابلس أثناء توقفها، ما أدى إلى لمقتل العريف جوني خليل وإصابة عنصر آخر إصابة حرجة واشتعال سيارة قوى الأمن الداخلي، من دون معرفة الأسباب التي أدت إلى هذا الاعتداء».

وتبع الاعتداء إلقاء قنبلة صوتية أمام سرايا طرابلس أدى إلى إصابة شخص مدني. كما أطلق المعتدون النار في أحد شوارع طرابلس في محيط دار التوليد، حيث لاحقتهم الدوريات الأمنية، وجُرح جندي من الجيش بإصابات خطيرة.

وذكرت تقارير تلفزيونية أن قائد المجموعة «ع. م.» عاد أخيراً من القتال مع تنظيم «داعش» في سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة