21.آب.2019 أخبار سورية

أصدرت المحكمة الابتدائية بالعاصمة التونسية حكما بالسجن لمدة ثلاث سنوات ضد منتقبة كانت تخطط للالتحاق بخطيبها المنضم إلى تنظيم داعش في سوريا، واتهمتها المحكمة بتبني الأفكار المتطرفة والانضمام إلى تنظيم إرهابي.

وورد في تفاصيل القضية أن المتهمة قد ألقت عليها قوات مكافحة الإرهاب جنوب شرقي تونس على الحدود في ليبيا مختبئة على ظهر شاحنة لتهريب البنزين متجهة إلى ليبيا بشكل غير قانوني.

وأفادت المتهمة بأنها تلقت إرسالية مالية بمبلغ قدره ثلاثة آلاف دينار تونسي (نحو ألف دولار) أرسلها لها خطيبها «الداعشي» من أجل تشجيعها على السفر والالتحاق به في سوريا، غير أن هدفها كان مختلفا إذ صرحت أنها كانت تحاول السفر لإقناعه بالعودة إلى تونس وإتمام مراسم الزواج وليس لمساعدته في جبهات القتال».
ومن ناحيتها، لم تقتنع هيئة القضاء بوجهة نظرها وأكدت انخراطها في التنظيمات المتطرفة، وأشارت إلى محاولة سفرها غير القانوني وتواصل علاقتها بالعنصر الإرهابي الذي سافر إلى سوريا منذ سنة 2014. وتأكدها من صعوبة إقناعه بالعودة إلى تونس ومواجهة القضاء.
يذكر أن عدد الإرهابيين التونسيين الذين التحقوا بالتنظيمات الإرهابية خارج تونس مقدر بنحو ثلاثة آلاف إرهابي نحو 70 في المائة منهم يوجدون في سوريا وقرابة 20 في المائة في ليبيا المجاورة.

21.آب.2019 أخبار سورية

أعلن "الوقف السرياني" في إسطنبول، دعمه لخطة العمل التركية الأمريكية لإقامة منطقة آمنة شمالي سوريا.

وقال الوقف عبر حسابه في "تويتر" الثلاثاء، "ندعم خطة العمل التركية الأمريكية لإقامة منطقة آمنة شرق نهر الفرات، ونريد اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية المجموعات المسيحية التي تعيش في المنطقة".

وأضاف أن منظمة "ب ي د/ي ب ك" الإرهابية في سوريا تمارس ضغوطا ممنهجة ضد السريان في مناطق تواجدهم هناك، مطالبا المجتمع الدولي بتحمل المزيد من المسؤولية، لافتاً إلى أن المنظمة الإرهابية خطفت الشباب السريان بالقوة، وأغلقت المدارس السريانية وأجبرت معظمهم على مغادرة سوريا.

وقبل نحو أسبوعين، توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء "مركز عمليات مشترك" في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

21.آب.2019 أخبار سورية

قال فريق منسقو استجابة سوريا، إن قوات النظام المدعومة من الطرف الروسي تواصل حملتها العسكرية الثالثة على مناطق شمال غرب سوريا منذ بداية فبراير/2019 وحتى تاريخ 21.08.2019، لافتاً إلى توثيق نزوح 31713 عائلة (197574 نسمة)، خلال الفترة الواقعة بين 11 و21 آب.

وأدان فريق منسقو استجابة سوريا، استمرار الأعمال العسكرية "العدائية" من قبل قوات النظام السوري وروسيا ضد المدنيين في محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها, والرامية إلى إفراغ "المنطقة المنزوعة السلاح" من المدنيين.

وجدد منسقو الاستجابة مطالبة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بتحمل مسؤولياتها اتجاه المدنيين في محافظة ادلب، كما طالب المنظمات والهيئات الانسانية ببذل المزيد من الجهود وتقديم المساعدات العاجلة للنازحين المتضررين من الحملة العسكرية الأخيرة لقوات النظام وروسيا على المنطقة.
كما طالب البيان المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا "غير بيدرسون" ببذل جهود حقيقية لوقف الاعتداءات على المدنيين في محافظة ادلب,وعدم الاقتصار على الاستماع لمطالب النظام السوري ورسيا فقط.

ولفت إلى أن فريق منسقو استجابة سوريا يستمر في إحصاء وتتبع النازحين الفارين من الأعمال العسكرية إلى مختلف المناطق عبر الفرق الميدانية المنتشرة، إضافة إلى عمليات إحصاء وتقييم الأضرار في قرى وبلدات "المنطقة المنزوعة السلاح".

 

21.آب.2019 أخبار سورية

استهدف الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد اليوم الأربعاء، السوق الشعبي وسط مدينة سراقب، ومشفى جراحي في قرية تلمنس بريف إدلب الشرقي، في سياق التصعيد الجوي الحاصل على المنطقة.

وقال نشطاء إن طيران حربي تابع للنظام استهدف بعدة صواريخ السوق الشعبي وسط مدينة سراقب، خلف جرحى بين المدنيين وأضرار كبيرة بمرافق السوق، كما استهدف طيران حربي روسي مشفى الرحمة الجراحي في قرية تلمنس، متسبباً بأضرار مادية كبيرة في المشفى.

واستشهد طفل بقصف جوي لطيران الأسد على قرية البشيرية، كما استشهد مدني آخر بقصف جوي على قرية معرشمارين بريف إدلب الشرقي، في ظل تصاعد حدة الغارات الجوية العنيفة على المنطقة.

وتواصل الطائرات الحربية الروسية وطائرات النظام، قصفها مدن وبلدات ريف إدلب مركزة خلال اليوميين الماضيين على بلدات ريف إدلب الشرقي بشكل عنيف ومركز، وسط حركة نزوح كبيرة من المنطقة لمرة جديدة باتجاه المجهول.

21.آب.2019 أخبار سورية

تواصل الطائرات الحربية الروسية وطائرات النظام، قصفها مدن وبلدات ريف إدلب مركزة خلال اليوميين الماضيين على بلدات ريف إدلب الشرقي بشكل عنيف ومركز، وسط حركة نزوح كبيرة من المنطقة لمرة جديدة باتجاه المجهول.

وقال نشطاء إن طائرات النظام الحربية والمروحية والطائرات الروسية، تواصل قصفها بلدات ريف معرة النعمان الشرقي بشكل مكثف، واصلة الليل بالنهار، في نية باتت واضحة لإعادة تهجير آلاف المدنيين من المنطقة.

ولفتت المصادر إلى أن القصف يتركز على القرى والبلدات أبرزها "تلمنس، معرشورين، معرشمارين، الدير الشرقي، الغدفة، جرجناز" بشكل مكثف ومتواصل، سبب سقوط العديد من الشهداء بين المدنيين والجرحى.

وأوضحت المصادر أن حركة نزوح كبيرة ليست الأولى التي تشهدها المنطقة، خلال اليومين الماضيين بدأت باتجاه ريف إدلب الشمالي، في وقت لاتزال الطائرات الحربية تواصل القصف والتدمير، وسط صمت العالم أجمع.


وكان أطلق فريق منسقو استجابة سوريا، مناشدة إنسانية ودعوة فورية، مُطالبا بتجنيب المدنيين في "ريف ادلب الجنوبي وريف حماة الشمالي" من أي خطر، وإبعادهم عن مناطق الحرب من خلال السماح بفرض هدنة إنسانية لإخراج المدنيين العالقين من المنطقة.

21.آب.2019 أخبار سورية

أدانت وزارة الخارجية الكندية، الهجمات العنيفة لنظام الأسد وحلفائه على المناطق السكنية في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، ودعت الأطراف إلى احترام جهود خفض التصعيد.

وذكر بيان الوزارة أن كندا تدين القصف الذي استهدف الإثنين رتلًا عسكريًا تركيًا، وتصعيد العنف ضد المدنيين في سوريا، وتابع: "يجب على نظام الأسد وحلفائه وقف الهجمات الجوية في إدلب والعودة إلى وقف إطلاق النار"، كما دعت الخارجية الكندية جميع الأطراف إلى احترام جهود خفض التصعيد.

يأتي ذلك في وقت كثفت طائرات النظام المروحية والحربية والطائرات الروسية، من قصفهما الجوي بالصواريخ والبراميل المتفجرة علة مدن وبلدات ريف إدلب الشرقي، مسجلة العشرات من الغارات والبراميل على المنطقة.

وكان أطلق فريق منسقو استجابة سوريا، مناشدة إنسانية ودعوة فورية، مُطالبا بتجنيب المدنيين في "ريف ادلب الجنوبي وريف حماة الشمالي" من أي خطر، وإبعادهم عن مناطق الحرب من خلال السماح بفرض هدنة إنسانية لإخراج المدنيين العالقين من المنطقة.

وعبّر الفريق عن رفضه لتحويل المدنيين إلى أهداف عسكرية أو إجبارهم على البقاء في أي منطقة نزاع بما يُخالف حق الإنسان في العيش بأمان، مطالباً القوى الدولية بحماية المدنيين والممتلكات العامة والخاصة.

وحذر منسقو استجابة سوريا كلا من قوات النظام السوري وروسيا من ارتكاب أي عمليات تصفية للمدنيين في المناطق التي تم السيطرة عليها مؤخراً، كما طالب الفريق أخيرا كافة الجهات الإنسانية المحلية والدولية العمل على تأمين آلاف المدنيين الفارين من أعمال النزاعات العسكرية والذين لازال العديد منهم في العراء وتحت الأشجار دون وجود مأوى يحفظ كرامتهم حتى الآن.

21.آب.2019 أخبار سورية

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن حزبي الشعب الجمهوري، و"إيي" المعارضين، يسعيان إلى تسييس الجهود المتعلقة بالمهاجرين السوريين، مضيفًا "ولقد استغلوا هذه القضية طيلة الانتخابات (المحلية الأخيرة التي جرت 31 مارس/أذار) لتشكيل حملة دعائية مضادة لحزب العدالة والتنمية".

وذكر الوزير أن المعارضة دأبت على إثارة العديد من الأكادذيب لتخويف الأتراك من السوريين، وذلك من قبيل أن "السوريين بعد 10 أو 15 عامًا سيمثلون 10% من إجمالي سكان تركيا، سيغيرون التركيبة السكانية للبلاد".

وأضاف قائلا "كل هذه الأمور تكهنات الهدف منها التخويف ليس أكثر، وهي صورة من العنصرية الخطيرة التي لا تختلف عن عداوة الأجانب في أوروبا، وكذلك ألمانيا".

كما ذكر أن العمل بشكل غير قانوني محظور على السوريين شأنهم في ذلك شأن أي شخص آخر، مشيرًا إلى أنهم أعطوا مهلة لمن يعملون بشكل غير قانوني حتى 31 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، يبدأون بعدها اتخاذ التدابير اللازمة بحقهم ان استمروا في ذلك.
وأوضح أيضًا أنهم سيبقون على السوريين المسجلين في إسطنبول بشكل يتناسب مع حياة العمل بالمدينة، ويرحلون من الباقين، بحسب قوله.

واعتبر الوزير التركي أن أزمة الهجرة ليست شأن تركيا وحدها، مشيرًا إلى أن نحو 2000 شخص تقريبًا يتوجهون إلى أوروبا عن طريق اليونان.

وأضاف قائلًا "الهجرة ستؤثر على أوروبا بقدر تاثيرها على تركيا"، مضيفًا "يقولون لي افتح الأبواب وليذهبوا(المهاجرون) جميعًا إلى أوروبا. أنا أريد أن أفتح لكن هذه المرة ستكون تركيا مقصدًا للمهاجرين، ومن ثم لا يمكننا فعل شيء كهذا".

وتابع قائلا "إذا فعلنا شيئًا كهذا سيأتي إلينا الإرهابيون، وتجار المخدرات، ويحدث نوع من عدم الاستقرار الأمني، لذلك نتخذ كافة التدابير اللازمة على حدودنا، من بينها تدابير إلكترونية"

ولفت إلى أن هناك انتقادات ظالمة توجه لتركيا بزعم أنه "لا توجد استيراتيجية هجرة لديها"، مشددًا على أن بلاده لديها سياسة هجرة أفضل وأكثر أهمية مما لدى كل دول العالم.

21.آب.2019 أخبار دولية

دعت الولايات المتّحدة الأمريكية أمس الثلاثاء، مجلس الأمن الدولي لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران والذي تنتهي مفاعيله في غضون عام وفقاً للاتفاق الذي أبرمته الدول الكبرى مع طهران حول برنامجها النووي وانسحبت منه لاحقاً الولايات المتحدة.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الذي قام برحلة استثنائية إلى نيويورك لحضور اجتماع لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط "نحن أصلاً نتابع عن كثب أحكام الاتفاق التي تنتهي في تشرين الأول/أكتوبر 2020".

وأضاف "الأمر يتعلّق بحظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة وبحظر السفر المفروض على قاسم سليماني، قائد قوة القدس"، الفرع المسؤول عن العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني.

وحذّر الوزير الأميركي من أن "الوقت بدأ ينفد لتمديد هذه القيود المفروضة على قدرة إيران على تفعيل نظامها الإرهابي"، مشيراً إلى "التوقيت التنازلي" الذي يعلو الصفحة المخصّصة للملف الإيراني على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الأميركية.

وكانت الدول الكبرى (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وألمانيا وبريطانيا) أبرمت في 2015 اتفاقاً تاريخياً مع إيران تعهّدت فيه إيران بعدم السعي لامتلاك السلاح النووي وإبقاء أهداف برنامجها النووي الخاضع لمراقبة دولية مشدّدة سلمية حصراً.

حلب::
انفجرت عبوة ناسفة بسيارة كانت متوقفة في المنطقة الصناعية بمدينة الباب بالريف الشرقي، دون تسجيل أي إصابات.

تعرضت مدينة كفرحمرة بالريف الشمالي لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد، ما أدى لاستشهاد طفل.

تمكن الثوار من تدمير رشاش عيار 14.5 مم ودشمة لقوات الأسد على ساتر السابقية بالريف الجنوبي بعد إصابته بقذائف الهاون، كما تمكنوا من تدمير رشاش من عيار 14.5 وقتل طاقمه من قوات الأسد بالكامل على محور جمعية الزهراء بعد استهدافه بقذيفة من مدفع "بي 9".


إدلب::
تمكنت قوات الأسد من تطويق مدينة خان شيخون بالكامل ما أجبر فصائل الثوار على الانسحاب منها، ومن مدن وبلدات كفرزيتا واللطامنة والصياد ولطمين واللحايا والبويضة بريف حماة الشمالي خوفا من قطع طرق الإمداد ومحاصرة قواتهم، بينما أكد ناشطون أن قوات الأسد لم تدخل إلى هذه المناطق بعد تخوفا من كمائن أو ألغام ومتفجرات، وكانت الفصائل قد انسحبت فجر اليوم وسط اشتباكات عنيفة على محاور خان شيخون وتمكنت من تأمين عناصرها، في المنطقة لتعاود التمركز على الخطوط الدفاعية الأولى مع النظام بريف إدلب الجنوبي.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في قرية مدايا وعلى محاور مدينة خان شيخون ومحور تل النمر بريف إدلب بصواريخ الغراد.

شن الطيران الحربي والمروحي الروسي والأسدي عشرات الغارات الجوية على مدن وبلدات معرة النعمان وجسرالشغور والغدفة وبينين ومعرشمارين والتح وحيش وكفرسجنة وحزارين والركايا والتمانعة ومعرة حرمة والكفير وبداما وتلمنس وجرجناز وتحتايا وأرمنايا والهلبة والموزرة والنقير وكفرمزدة ومزرعة بسبت والشيخ دامس وبسيدا والدير الغربي والدير الشرقي وتل ترعي وتل جعفر، ما أدى لسقوط شهيدين في مزرعة بمحيط بلدة بينين، وشهيد في كل من الغدفة والتح ومعرشمارين.


حماة::
تمكنت فصائل الثوار من تدمير دشمة وقتل جميع من كان بداخلها من عناصر الأسد في محور الكركات بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، فيما سقط قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد بينهم ضباط بعد قيام الثوار باستهداف تجمع لهم داخل قرية الحويز بالريف الغربي بقذائف الهاون.


ديرالزور::
أصيب طفل بجروح جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات المعارك بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في بلدة الشعفة بالريف الشرقي.

شنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" حملة مداهمة بالقرب من قرية طيب الفال بالريف الشمالي، واستهدفت ثلاثة أشخاص يرجح أنهم تابعين لتنظيم الدولة أثناء قيامهم بزرع عبوة ناسفة على الطريق العام، ما أدى لمقتل أحدهم واعتقال آخر فيما لاذ الثالث بالفرار.


الرقة::
استشهد رجل وابنه وزوجته وأصيبت زوجة ابنه بجروح خطيرة إثر هجوم شنته مجموعة تابعة لقوات الأسد بهدف سرقة مواشيهم وسيارتهم المدنية في منطقة أبو فياض بريف الطبقة بالريف الغربي.


الحسكة::
استهدف الجيش التركي مواقع قوات الحماية الشعبية الكردية شرقي مدينة رأس العين بالأسلحة الرشاشة.

شنت "قسد" حملة اعتقالات واسعة في قريتي السبعي والأربعين التابعتين لبلدة مركدة بالريف الجنوبي.


اللاذقية::
تمكنت فصائل الثوار من التصدي لخمس محاولات تقدم لقوات الأسد على محور تلال كبينة بالريف الشمالي، وقتلت وجرحت عدد من العناصر، ودمرت جرافة عسكرية بلدوزر، وترافق ذلك مع غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا على المنطقة.

حلب::
انفجرت عبوة ناسفة بسيارة كانت متوقفة في المنطقة الصناعية بمدينة الباب بالريف الشرقي، دون تسجيل أي إصابات.

تعرضت مدينة كفرحمرة بالريف الشمالي لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد، ما أدى لاستشهاد طفل.

تمكن الثوار من تدمير رشاش عيار 14.5 مم ودشمة لقوات الأسد على ساتر السابقية بالريف الجنوبي بعد إصابته بقذائف الهاون، كما تمكنوا من تدمير رشاش من عيار 14.5 وقتل طاقمه من قوات الأسد بالكامل على محور جمعية الزهراء بعد استهدافه بقذيفة من مدفع "بي 9".


إدلب::
تمكنت قوات الأسد من تطويق مدينة خان شيخون بالكامل ما أجبر فصائل الثوار على الانسحاب منها، ومن مدن وبلدات كفرزيتا واللطامنة والصياد ولطمين واللحايا والبويضة بريف حماة الشمالي خوفا من قطع طرق الإمداد ومحاصرة قواتهم، بينما أكد ناشطون أن قوات الأسد لم تدخل إلى هذه المناطق بعد تخوفا من كمائن أو ألغام ومتفجرات، وكانت الفصائل قد انسحبت فجر اليوم وسط اشتباكات عنيفة على محاور خان شيخون وتمكنت من تأمين عناصرها، في المنطقة لتعاود التمركز على الخطوط الدفاعية الأولى مع النظام بريف إدلب الجنوبي.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في قرية مدايا وعلى محاور مدينة خان شيخون ومحور تل النمر بريف إدلب بصواريخ الغراد.

شن الطيران الحربي والمروحي الروسي والأسدي عشرات الغارات الجوية على مدن وبلدات معرة النعمان وجسرالشغور والغدفة وبينين ومعرشمارين والتح وحيش وكفرسجنة وحزارين والركايا والتمانعة ومعرة حرمة والكفير وبداما وتلمنس وجرجناز وتحتايا وأرمنايا والهلبة والموزرة والنقير وكفرمزدة ومزرعة بسبت والشيخ دامس وبسيدا والدير الغربي والدير الشرقي وتل ترعي وتل جعفر، ما أدى لسقوط شهيدين في مزرعة بمحيط بلدة بينين، وشهيد في كل من الغدفة والتح ومعرشمارين.


حماة::
تمكنت فصائل الثوار من تدمير دشمة وقتل جميع من كان بداخلها من عناصر الأسد في محور الكركات بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، فيما سقط قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد بينهم ضباط بعد قيام الثوار باستهداف تجمع لهم داخل قرية الحويز بالريف الغربي بقذائف الهاون.


ديرالزور::
أصيب طفل بجروح جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات المعارك بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في بلدة الشعفة بالريف الشرقي.

شنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" حملة مداهمة بالقرب من قرية طيب الفال بالريف الشمالي، واستهدفت ثلاثة أشخاص يرجح أنهم تابعين لتنظيم الدولة أثناء قيامهم بزرع عبوة ناسفة على الطريق العام، ما أدى لمقتل أحدهم واعتقال آخر فيما لاذ الثالث بالفرار.


الرقة::
استشهد رجل وابنه وزوجته وأصيبت زوجة ابنه بجروح خطيرة إثر هجوم شنته مجموعة تابعة لقوات الأسد بهدف سرقة مواشيهم وسيارتهم المدنية في منطقة أبو فياض بريف الطبقة بالريف الغربي.


الحسكة::
استهدف الجيش التركي مواقع قوات الحماية الشعبية الكردية شرقي مدينة رأس العين بالأسلحة الرشاشة.

شنت "قسد" حملة اعتقالات واسعة في قريتي السبعي والأربعين التابعتين لبلدة مركدة بالريف الجنوبي.


اللاذقية::
تمكنت فصائل الثوار من التصدي لخمس محاولات تقدم لقوات الأسد على محور تلال كبينة بالريف الشمالي، وقتلت وجرحت عدد من العناصر، ودمرت جرافة عسكرية بلدوزر، وترافق ذلك مع غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا على المنطقة.